لقاء تقييمي لمؤسسات التسيير السياحي والفندقي التابعة لمجمع فندقة سياحة وحمامات معدنية

2021/02/25

شدد وزير السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي، السيد محمد علي بوغازي، يوم الخميس 25 فيفري 2021 بالجزائر العاصمة، لدى اشرافه على اللقاء التقييمي لمؤسسات التسيير السياحي والفندقي التابعة لمجمع فندقة سياحة وحمامات معدنية، على ضرورة تطوير وتحسين آداء قطاع السياحة على مستوى الحكامة والسلوك، مشيرا إلى أن التقييم الإيجابي والمسؤول لأي مؤسسة سياحية يأخذ في الحسبان البعد “المادي والمالي وكذا رضى الزبون.
وقال السيد الوزير في اختتام ذات اللقاء أنه من الضروري تطوير وتحسين أداء قطاع السياحة على مستوى “الحكامة والسلوك”، بسبب وجود “صراع شرس سواء على المستوى الداخلي أو الجواري أو العالمي.
وأوضح  السيد الوزير أن التقييم الإيجابي والمسؤول هو الذي يأخذ في الحسبان الأبعاد المادية والمالية وكذا الأبعاد التي ترضي الزبائن”، فضلا عن التقييم اللامادي الذي قد يكون له انعكاس مباشر، كما قال،على مردودية المؤسسة إذا ما تم إهماله.
كما دعا ايضا السيد الوزير بالمناسبة إلى التركيز على رضى الزبون الذي يمكن أن يصبح بعدها،على حد قوله، “سفير” المؤسسة السياحية لجلب زبائن آخرين، مبرزا أهمية الرأسمال العلاقاتي.
وتطرق السيد الوزير في ذات السياق إلى الجانب السلوكي والأدبي لعمال هذا القطاع، ملحا على ضرورة الارتقاء بمستوى أداء العاملين، مشيرا إلى أن ضعف أداء عامل ما سيكون له حتما تأثير على كل السلسلة.
للإشارة، فقد تم في ختام هذا اللقاء إمضاء عقود نجاعة خاصة بمسيري مؤسسات التسيير السياحي والفندقي العمومية.